تأسيس التنسيقية الإقليمية لحزب الديمقراطيين الجدد ببوجدور - Les neo-democrates

عقدت اللجنة التحضيرية للتنسيقية الإقليمية لحزب الديمقراطيين الجدد ببجدور يوم الخميس 25 فبراير الجاري جمعها العام التأسيسي.

وافتتح الجمع العام التأسيسي بكلمة من المكلف بتأسيس التنسيقية الإقليمية السيد لحسن بريجة حيث إنصبت كلمته عن الوضعية التي يعيشها الشباب المعطل، وأكد فيها على ضرورة مواصلة العزم على توحيد الصفوف من اجل التغيير والمشاركة بقوة في العمل السياسي لبناء مستقبل افضل للرفع من مستوى تطلعات الشباب.

كما عبر عن طموحه في مشاركة هذا المولود الحزبي في تحسين مختلف القطاعات والمجالات الرئيسية بالاقليم ومنها “الصحة والتعليم والفضاءات العمومية للاطفال، وتشجيع الاستثمار، والرفع من كفاءات الموارد البشرية، ونشر روح المقاولة، وتبسيط آليات خلق المقاولات، ومراجعة بعض المسارات التكوينية… مما سيسمح بخلق مزيد من فرص الشغل لأبناء الإقليم”

ولقيت كلمة السيد لحسن بريجة استحسان الحضور الذي شارك بدوره وطرح عدة اقتراحات وحلول لتجاوز العديد من المشاكل والصعوبات التي تؤرق بال ساكنة إقليم بوجدور.

وتم الاتفاق على تحضير برنامج محلي يضم رؤى وتصورات الحزب للمساهمة في تطوير مستقبل الاقليم على كافة الاصعدة كما تم التأكيد على ضرورة تقوية التواجد الحزبي في مختلف الواجهات النضالية ونهج اسلوب القرب للتواصل مع المواطنين والوقوف معهم في جميع المجالات تحت شعار جميعا من اجل اعادة الثقة في العمل الحزبي.

وفي الأخير تم وضع الثقة في السيد لحسن بريجة وتم انتخابه كاتبا للتنسيقية الإقليمية لحزب الديمقراطيين الجدد ببوجدور.

%d مدونون معجبون بهذه: